القائمة الرئيسية

الصفحات

مقتطفات


إنطلاق التسجيلات في صيغة السكن الترقوي LPA 2019 المدعم

يترقب العديد من المواطنين عبر جميع أنحاء ولايات الوطن جديد ملف السكن و بالتحديد الصيغة الجديدة للسكن في الجزائر و المتمثلة في السكن العمومي
 المدعم ، هذا المشروع الذي بقي مجمد مند سنة 2017
و بعد سنتين من الإنتظار ستشهذ هذه الصيغة من السكن النور بعدما وافقت الحكومة على البدء في إطلاق هذه الصيغة في الجزائر العاصمة و هذا مع نهاية شهر سبتمبر الحالي ، و ستتم فيما بعد إطلاق هذه الصيغة من السكن في باقي ولايات الوطن
أما فيما يخص كيفية التسجيل في صيغة السكن الترقوي المدعم أل بي يا ، فستكون بطريقة جديدة من خلال رقمنة ملفات طالبي هذه الصيغة من السكن ، حيث سيتم فتح ملفات مرقمة و مؤشرة حتى يتم إحصاء جميع مكتتبي هذه الصيغة من السكن
و في ذات السياق صرح السيد عبد الخالق صيودة والي ولاية الجزائر بأن عملية التسجيلات و إستقبال الملفات سيكون على مستوى جميع بلديات العاصمة ، هذا مع نهاية شهر سبتمبر الحالي على أكثر تقدير ، مؤكدا أن عملية التسجيل لن تكون إلكترونية كما كان الحال بالنسبة لسكنات عدل أو سكنات الترقوي العمومي أل بي بي ، بل تكون بطريقة جديدة من خلال رقمنة جميع الملفات لهذه الصيغة الجديدة من السكن
أما بالنسبة لعدد الوحدات السكنية التي إستفادت منها العاصمة في هذه الصيغة فسيقدر ب  7000 وحدة سكنية موزعة عبر جميع بلديات الولاية ، و هذا حسب عدد السكان في كل بلدية ، و سيتم إنجاز هذه الوحدات السكنية لهذه الصيغة في مدة 3 سنوات
في حين لم يتم الإدلال بأي تصريح بالنسبة لحصة باقي ولايات الجزائر و كذا تاريخ الإنطلاق في التسجيلات لهذه الصيغة السكنية
و يبقى ملف السكن في الجزائر يعاني و يتخبط في العديد من المشاكل ، سواء في مدة إنجاز المشاريع و الإلتزام بتواريخ تسليم هذه المشاريع أو نوعية السكنات التي أصبحت هاجس و تخوف لكل مكتتب في جميع الصيغ السكنية في الجزائر ، أو سعر السكن الذي أصبح يمثل عبئ كبير على كل مكتتب
في ظل هذه المشاكل يبقى المواطن الجزائري يحلم و ينتظر ساعة الفرج ليتحصل على حق من حقوقه المشروعة و المثمتلة في الإستفادة من سكن خاص يخفف عنه عبئ مصاريف الكراء



reaction:

تعليقات

تعليقان (2)
إرسال تعليق

إرسال تعليق